الحايك يحذر من تداعيات إغلاق معابر غزة لليوم الثالث على التوالي

علي الحايك رئيس جمعية رجال ال.jpg

غزة/ المشرق نيوز/

حذر علي الحايك رئيس جمعية رجال الأعمال الفلسطينيين في قطاع غزة من تداعيات استمرار إغلاق معبري كرم أبو سالم وإيرز على الأوضاع الاقتصادية والإنسانية في قطاع غزة.
وقال الحايك في تصريح صحفي إن استمرار إغلاق معبري كرم أبو سالم وإيرز من شأنه المساس بالاحتياجات الضرورة لسكان القطاع من السلع الأساسية والحاجة الملحة للعلاج في الخارج لأصحاب الأمراض المزمنة لاسيما فئة مرضى السرطان.
وأضاف الحايك أن سياسة إغلاق المعابر هي عقاب جماعي لسكان غزة، لافتاً إلى أن القطاعين التجاري والصناعي تكبدوا خسائر بملايين الدولارات جراء منع إدخال السلع والمواد الخام لليوم الثالث على التوالي، البالغة يومياً قرابة 400 شاحنة.
وأشار الحايك إلى أن تداعيات إغلاق المعابر تطال أيضاً حركة تنقل العمال والتجار ورجال الأعمال والشخصيات الدبلوماسية ودفع المستوردين رسوم أرضيات إضافية نتيجة تأخير دخول بضائعهم إلى قطاع غزة.
وأكد أن معبر إيرز كان يستقبل في الماضي ما يصل إلى 500 حالة مرضية يومياً تتوزع ما بين مرضى السرطان وحالات الإسعاف مشدداً أن إغلاق المعبر يهدد حياة هؤلاء المرضى.
وطالب رئيس جمعية رجال الأعمال المجتمع الدولي بالتدخل الفوري والعاجل والضغط على الجانب الإسرائيلي لفتح المعابر وإعادة عملها بشكل طبيعي وضمان حرية حركة الأفراد والبضائع.